• Kackertstraße 11, 52072 Aachen
  • الهاتف: +49-(0)241/84044
  • فاكس: +49-(0)241/8793494
  • info@hbo-aachen.de
logo
  • مركز العلاج بالأكسجين عالي الضغط (ها بي أو ) و طب الغطس تحت الماء

على ماذا تعتمد طريقة العلاج بالأكسجين عالي الضغط ؟

يحتاج جسمنا البشري للأكسجين للحياة. في خلايا الجسم يتم تحويل السكر و الأحماض الدهنية (الدهون) الى الطاقة اللازمة للجسم بمساعدة الأكسجين . في حالة غياب الأكسجين لا يمكن للخلايا أداء وظائفها بشكل طبيعي على المدى البعيد.

أسباب غياب الأكسجين متعددة و قد تكون حادة لفترة زمنية قصيرة أو حتى مزمنة .

كسبب لقلة تزويد الخلية بالأكسجين اللازم قد يتمثل في أمراض الرئة و القلب , التسمم ) التسمم بأول أكسيد الكربون على سبيل المثال ),أمراض الأوعية الدموية المزمنة , حوادث الضغط العالي أو الجروح العصيبة.

هدف علاج ال (ها بي او) ازالة غياب أو نقص الأكسجين الموضعي من خلال زيادة كمية الأكسجين المزودة للجسم تحت ظروف ضغط جوي عالٍ , لانه حتى ومع تنفس الأكسجين النقي 100% تحت ضغط جوي عادي لا يمكن الوصول ( او حتى فقد بمقدار محدود ) لهدف العلاج .

لإذابة المزيد من الأكسجين في الدم , يجب أن يكون الضغط الجوي المحيط عالٍ. وحسب قانون هنري الفيزيائي يتم تزويد الخلايا بالمزيد من الأكسجين المذاب في الدم أثناء تعرض المريض لضغط عالٍ

للوصول للضغط الجوي العالي المطلوب ,يتم إحضار المريض يوميا إلى حجرة الضغط لفترة علاجية محددة التي يستنشق خلالها المريض تحت ظروف الضغط الجوي العالي أكسجين نقي.

من خلال هذه الطريقة يتم الوصول لمستويات إشباع أكسجين في الدم (ضغط الأكسجين الجزئي في الشرايين ) , و التي تساوي أضعاف قيمة الإشباع التي يمكن الوصول لها تحت ظروف الضعط الجوي العادي .

هذة الطريقة تتيح تزويد الجسم بالأكسجين بشكل أفضل, والذي بدوره يمكٌن النسيج المتضرر أو المهدد بنقص الأكسجين أن يجدد نفسه على الدوام و أن يسرع عمليات الشفاء في الجسم .

لتزويد النسيج المهدد بقص الأكسجين على الدوام , يجب ان يتم بناء أوعية دموية (شعيرات دموية) جديدة في هذا النسيج , ولهذا يلزم إيجاد تركيز أكسجين عالٍ على محيط الجرح باتجاه مركز الجرح لكي يتم بناء الشعيرات الدموية بنفس اتجاه تدرج تركيز الأكسجين , من المحيط باتجاه المركز.

من خلال هذه الطريقة يتم بناء شعيرات دموية جديدة في النسيج الحي المهدد بنقص الأكسجين , بحيث أن النسيج الذي كان سبقاً مهدد بنقص الأكسجين مزودُ الآن بكمية كافية من الأكسجين و العناصر الغذائية.

كنتيجة لذلك يعود التمثيل الغذائي في الخلية لطبيعته و يتم علاج النسيج .

آثار إيجابية أُخرى للعلاج بالأكسجين عالي الضغط:

بجانب تزويد الجسم بالأكسجين و بناء شعريرات دموية جديدة في الأنسجة تملك طريقة العلاج هذه آثارأً إيجابية أخرى :

معظم الخلايا المسؤولة عن شفاء الجروح ( كمثال بناء بروتين الكولاجين) تحتاج كمية محددة من الأكسجين لكي تكون قادرة على إتمام وظيفة التمثيل الغذائي الخلوي و النمو. بناءً على ذلك يتم أثناء العلاج بالأكسجين عالي الضغط إثارةو تفعيل خلايا الأنسجة الضامة في الأنسجية المزودة بالقليل من الأكسجين لكي تقوم بإعادة بناء و تجديد النسيج المتضرر و تحسين شفاء الجروح . هكذا يتم أيضا هدم النسيج الميت او المتضرر بشكل شديد و إعادة بنائه من جديد . يتم إستخدام هذه الخاصية أيضا في الحالات الجراحية بشكل متزايد لمعالجة الجراح الغير متعافية .

بفضل علاج ال )ها بي او ) يتم في العظم الغير مزود بكمية كافية من الأكسجين تمكين النسيج من تجديد نفسه من خلال تفعيل و إثارة الخلايا الهادمة و البنائة للعظم.

لهذا يمكن علاج ال (ها بي او) الجسم في حالة الأمراض المتعلقة بنقص الأكسجين من زيادة في هدم النسيج الميت من خلال تفعيل الخلايا الهادمة لمادة العظم و على الناحية الأخرى زيادة في بناء نسيج العظم الجديد من خلال تفعيل الخلايا البنائة للعظم من خلال الأكسجين.

هذه الفوائد قادت لإستخدام ال( ها بي او) في علاج أمراض كإلتهاب نخاع العظم , موت أو نخر العظم الغير ملوث الناتج عن نقص الأكسجين و أيضا في مجال زراعة العظم .

مبدأ انكماش الأوعية الدموية بسبب زيادة مستوى إشباع الأكسجين يقود الى تقلص انتفاخ الأنسجة ( الوذمة) سواءً في الأنسجة اللينة و أيضاً في العظام . ) الوذمة هي تجمع للماء أو سوائل الجسم في مكان لا تنتمي إليه مما يؤدي الى انتفاخ المنطقة المصابة ).

الزيادة في إشباع الأكسجين في الأوعيه الدموية تقود الى تقليل كمية الدم الواصل للأنسجة من خلال تقليص الأوعيه الدموية ولكنها في ذات الوقت لا تؤثر سلباً على اشباع الأكسجين في النسيج بسبب الضغط الجزئي العالي للأكسجين

ولكنها تقود الى ضمور الأنسجة المنتفخة مرضياً ( بالوذمة) في حالة فعالية عمليات التنظيم الذاتي للنسيج , مما يؤدي إلى تحسين تزويد كل انحاء النسيج بالعناصر الغذائية .

هذا الأئر الإضافي لل(ها بي او ) ضروري لعلاج متلازمة الضغظ (انتفاخ حجرات في الجسم يؤدي

الى تضرر الأنسجة الموجودة بالداخل كالأعصاب او الأوعية الدموية ) و أيضا في علاج زراعة الجلد و علاج وذمة نخاع العظم .

علاوة على ذلك تمكن ال ( ها بي او ) الجسم من تقوية جهاز المناعة بجانب أثر المضاد الحيوي المباشر للأكسجين ضد البكتيريا المنتجة للغاز و المسببة لموت النسيج كالكلوستريديم . مما يؤدي الى تكاثر خلايا المناعة و ابادة الجراثيم .

فقط في حالة وجود كمية كافية من الأكسجين يمكن للخلايا الآكة كالخلايا الوحيدة و الخلايا البلعمية الكبيرة ان تقتل الجراثيم من خلال مواد تنتجها من الأكسجين تسمى أنواع الأكسجين التفاعلية .

في الجروح الغير مزودة بكمية كبيرة بالأكسجين لا يمكن الوصول لهذه الحالة من المناعة , لهذا تكون النتيجة أمراضاً تلوثيةً صعبة العلاج. بمساعدة ( ها بي او ) يمكن تحسين جهاز المناعة و في نفس الوقت يتم تقوية مفعول المضادات الحيوية .

في أمراض الغطس او في حالة فقاعة الغاز الشريانية تنشأ فقاعة غاز داخل الوعاء الدموي مما يؤدي الى ايقاف مجري الدم و لحل هذه المشكلة يوجد طريقتان . الضغط العالي في حجرة الضغط تعمل على تقليص حجم الفقاعة , في العادة فقاعات النيتروجين من خلال ضغط الغاز الى فقاعة بحجم اصغر , لكن التأثير الأساسي يكمن في بناء تدرج في مستوى إشباع النيتروجين . من خلال تنفس 100% أكسجين تنتج نقصان في كمين النيتروجين في الرئتين و زيادة في فرق التركيز بين الرئنتين و الدم للنيتروجين مما يؤدي إلى زيادة ذوبان النيتروجين في الدم و إختفاء الفقاعة و جريان الدم من جديد .

لهذا تشكل طريقة العلاج بالأكسجن عالي الضغط طريقة فعالة ليس فقط لعلاج نقصان الأكسجين بل أيضا لأمراض أخرى

المراجع

  1. Knighton, D.R., I.A. Silver, and T.K. Hunt, Regulation of wound-healing angiogenesis-effect of oxygen gradients and inspired oxygen concentration. Surgery, 1981. 90(2): p. 262-70.
  2. Marx, R.E., et al., Relationship of oxygen dose to angiogenesis induction in irradiated tissue. Am J Surg, 1990. 160(5): p. 519-24.
  3. Hopf, H.W., et al., Hyperoxia and angiogenesis. Wound Repair Regen, 2005. 13(6): p. 558-64.
  4. Sheikh, A.Y., et al., Hyperoxia improves microvascular perfusion in a murine wound model. Wound Repair Regen, 2005. 13(3): p. 303-8.
  5. Sander, A.L., et al., In vivo effect of hyperbaric oxygen on wound angiogenesis and epithelialization. Wound Repair Regen, 2009. 17(2): p. 179-84.
  6. Roth, V., et al., Stimulating angiogenesis by hyperbaric oxygen in an isolated tissue construct. Undersea Hyperb Med, 2011. 38(6): p. 509-14.
  7. Lin, K.C., et al., Attenuating inflammation but stimulating both angiogenesis and neurogenesis using hyperbaric oxygen in rats with traumatic brain injury. J Trauma Acute Care Surg, 2012. 72(3): p. 650-9.
  8. Anderson, L.H., et al., Influence of Intermittent Hyperoxia on Hypoxic Fibroblasts. Journal of Hyperbaric Medicine, 1992. 7: p. 103-114.
  9. Kang, T.S., et al., Effect of hyperbaric oxygen on the growth factor profile of fibroblasts. Arch Facial Plast Surg, 2004. 6(1): p. 31-5.
  10. Wu, D., et al., Effects of hyperbaric oxygen on proliferation and differentiation of osteoblasts from human alveolar bone. Connect Tissue Res, 2007. 48(4): p. 206-13.
  11. Yuan, L.J., et al., Effects of low-intensity pulsed ultrasound and hyperbaric oxygen on human osteoarthritic chondrocytes. J Orthop Surg Res, 2014. 9: p. 5.
  12. Tripathi, K.K., et al., Effect of hyperbaric oxygen on bone healing after enucleation of mandibular cysts: a modified case control study. Diving Hyperb Med, 2011. 41(4): p. 195-201.
  13. Sever, C., et al., Effect of hyperbaric oxygen therapy on bone prefabrication in rats. Acta Orthop Traumatol Turc, 2010. 44(5): p. 403-9.
  14. Nylander, G., et al., Reduction of postischemic edema with hyperbaric oxygen. Plast Reconstr Surg, 1985. 76(4): p. 596-603.
  15. Zanon, V., et al., Oxybiotest project: microorganisms under pressure. Hyperbaric oxygen (HBO) and simple pressure interaction on selected bacteria. Med Gas Res, 2012. 2(1): p. 24.
  16. Almzaiel, A.J., et al., Effects of hyperbaric oxygen treatment on antimicrobial function and apoptosis of differentiated HL-60 (neutrophil-like) cells. Life Sci, 2013. 93(2-3): p. 125-31.





معلومات الإتصال

مركز العلاج بالأكسجين عالي الضغط (ها بي أو ) و طب الغطس تحت الماء